Crypto Coin Judge – مراجعة Rippl (XRP)

ال Ripple هو نظام إيكولوجي آني له نطاق عالمي. وتخطط هذه العملة المشفرة ونظامها إلى ربط مختلف البنوك في جميع أنحاء العالم. وتعمل ال Ripple بشكل وثيق مع مختلف البنوك وتملك XRP كرمز لأسهمها في البورصة. وخلافاً لأي منتج يواجه المستخدم، فإن النظام الإيكولوجي لل Ripple يعتقد بأنه بنية تحتية نهائية.

والنظام الإيكولوجي هو نظام عالمي ومنصة تبادل مفتوحة المصدر يمكن لأي شخص الوصول إليها ويمتلك كل فرد حق متساوي للعمل فيها. ومع ذلك، فال Ripple كشركة لا تدير الشبكة أو تحد من الوصول إليها ولا تتحكم بالرسوم المرتبطة بها. والقيمة الجوهرية لكل العملات المشفرة تقريباً— مثل البيتكوين—هي استبدال البنوك ولكن عملة Ripple الرقمية مختلفة لأنها تعمل مع البنوك. ولهذا السبب، تلقت هذ العملة المشفرة رد فعل خطيرة من عالم التشفير. والآن، حان الوقت لاستعراض عملة XPR وشبكة الدفع المفتوحة والموزعة المعروفة باسم Ripple.  

تاريخ Ripple

نشرت لأول مرة في عام 2004، وقام بتطوريها في البداية بريان فوغر في كندا. وبحوالي عام 2005، بدأ فوغر ببناء Ripplepay— وهي خدمة مالية توفر خيار دفع آمن لأعضاء مجتمع إنترنت محدد. ولتجسيد مفهوم هذا البروتوكول، قام المبرمجين بتطوير نظام عملة رقمية جديد في مايو 2011 عن طريق XRP—العملة الرقمية المشفرة الخاصة بهذا الشبكة.

في 2011, اتخذت فكرة تطوير نظام Ripple كامل خطوة للأمام من قبل جد مكاليب. وقد تم برمجة العملة أساساً وتنفيذها من أجل:

1 – التخلص من اعتماد بيتكوين على عدد من منصات التبادل المركزية.

2 – استخدام كهرباء أقل مما يتم استهلاكها من قبل بيتكوين.

3 – تنفيذ معاملات مختلفة بشكل أسرع من أي معاملة ذات صلة ببيتكوين-related transaction. 

وأخيراً، في 2012, تم إطلاق بروتوكول Ripple بهدف رئيسي وهو ضمان عمليات فورية وآمنة ومجانية تقريباً للأموال العالمية دون أي رد للمدفوعات. ووفقاً للبروتوكول، فإن المدفوعات يمكن أن تشمل أي من العملات الرقمية أو السلع أو العملات الورقية أو أي وحدة اخرى مثل دقائق الموبايل أو مكافآت الأميال للركاب.

وقد صرح ديفيد شوارتز، رئيس قسم التشفير لشبكة Ripple, أن أنظمة الدفع اليوم مشابهة جداً لمزودي خدمة البريد الإلكتروني في أوائل الثمانينيات. قديماً، قام كل مزود للبريد الإلكتروني ببناء نظامه الإيكولوجي من أجل العملاء الخاصين به; فوجود أنظمة إيكولوجية منعزلة جعل التفاعل بين الأشخاص الذين يستخدمون عملاء بريد إلكتروني مختلفة صعباً جداً. وبالمثل، فقد أصبحت المعاملات البنكية العابرة للحدود معقدة لأن المؤسسات المالية تعتمد على نماذج تشغيلية وتجارية مختلفة. ولذلك فقد هدفت Ripple إلى ربط نظم الدفع المتعددة والمختلفة بعضها ببعض.

تحليل Ripple

عن ماذا تدور Ripple؟

ببساطة، Ripple هي بروتوكول دفع موزع وفي الوقت الحقيقي موضوعة لأجل كل شيء ذو قيمة. وهذا النظام الإيكولوجي هو قاعدة بيانات مشتركة عامة مع منصة تبادل موزعة مدمجة تعمل بوصفها أول مترجم عالمي للأموال في العالم على الإطلاق.  

وال Ripple هي منصة متكاملة تتضمن عنصر الصرف الأجنبي الموجود في جوهر بروتوكول الدفع. وقد تكون Ripple خوارزمية استطلاعية لاكتشاف الطريق الأكثر ربحية لتحويل الدولار إلى أميال شركات الطيران أو تحويل اليورو لتصبح بيتكوين. ويحلل هذا النظام الإيكولوجي كل طلب موجود في كتاب الطلبيات العالمي من أجل توفير أفضل الطرق.

وعلاوة على ذلك، فالجزء الأكثر إثارة من شبكة الدفع ال مفتوحة المصدر هذه أن أي شخص يمكنه ببساطة بيع وشراء أي شيء يحمل قيمة. فقد تم برمجة بروتوكول Ripple الحالي ليقدم أبسط وأسهل طرق المعاملات المتوفرة.

وتمكنت الشبكة بسهولة من الوفاء بمعظم وعودها وقامت بذلك عن طريق ربط العديد من الأسماء الناجحة فيSilicon Valley. بالإضافة إلى أن الشركة قد قامت بشراكة مع عدد من المؤسسات البنكية العالمية والقادة والمنظمين في عالم التكنولوجيا. وبعض من هذه الأسماء الرائدة التي اندمجت في نظام ال Ripple تشمل MIT وGoogle.

ripple_2

ابتكار Ripple

مسائل الثقة

المعاملات في شبكة الدفع المفتوحة المصدر هذه يتم تأكيدها دائماً بتوافق آراء المشاركين في الشبكة، وهو أمر مختلف جداً وأقل تعقيداً من أعمال التعدين التي تجري في شبكة بيتكوين. فمع تعدين BTC، يمكن معالجة المعاملات فقط من قبل أولئك الذين يمكنهم تحمل قوة الحوسبة المكلفة.

على أي حال، فإن Ripple مختلفة وهذا هو السبب في أنها نجحت في كسب ثقة العديد من شبكات الدفع والبنوك. فعلى سبيل المثال، تم استخدام بروتوكول ال Ripple من قبل نظام الدفع لخدمة Earthport القوية والتي تعمل فيما يقارب 65 بلداً وتشمل بنك HSBC وبنك أمريكا.

أمان غير قابل للمقارنة  

النظام الإيكولوجي مدعوم من مجموعة من الخوارزميات الرياضية المضمونة والتي تطاع من قبل XPR. ولا يمكن تغيير هذه القواعد أبداً. كما أن استقرار قواعد المنصة يجعلها آمنة جداً وموثوقة. ولأنه لا توجد منظمة أو شخص يتحكم في عملات XRP، فلا يمكن تزويرها أو تكرارها أو إنشاؤها. والمدفوعات بهذه العملة يحدث بين الأقران، مما يجعلها مباشرة بشكل أكبر. وعلاوة على ذلك، فهذه العملة الرقمية سهلة الاستخدام، لأنها لا تحتاج إلى أي مؤسسة أو وسيط أو طرف ثالث.

تلعب عملات XRP دوراً حاسماً في إدارة أمن النظام بكامله. فكل معاملة من معاملات XRP تقوم بتدمير القليل من العملة على شكل عمولات. والتكلفة الأمنية لل XRP هي لا شيء لمستخدمي Ripple اليوميين; فحتى لو كان لدى المستخدمين مبيعات عالية، فذلك لن يكلفهم سوى أجر ضئيل جداً. ومع ذلك، فإن المستخدمين المسيئين الذين يحاولون أن يغرقوا الشبكة بالكثير من المعاملات سرعان ما سيخسرون عملات ال XRP وسيكونون مجبرين على التوقف.

أدوات تدقيق غير منحازة  

لتوزيع مستوى التحكم التي تمارسه الشركة المؤسسة للشبكة عليها، فقد تم وضع مجموعة من أدوات التحقق. هذه المدققات موجودة للتأكد من تشغيل النظام الإيكولوجي بسلاسة حتى في حالة فشل الشركة. كما أن هذه المدققات هي عقد فريدة من نوعها والتي قد تكون أفراداً أو منظمات تقوم بالتحقق من المعاملات التي تتم في شبكة الدفع المفتوحة المصدر.

أي أن هذه المدققات تعمل كوكالة شبه مركزية وتؤكد للمستخدمين أنه لن يتم صرف أي من المعاملات مرتين. وتتضمن المدققات الحالية الموجودة في بروتوكول XRP:

  • CGI (تكنولوجيا المعلومات العالمية الكندية)
  • MIT (معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا)
  • مايكروسوفت >

تعدين عملات XPR

خلافاً لبيتكوين والعملات البديلة الاخرى، فإن عملة XRP غير قابلة للتعدين. عندما يتعلق الأمر بتعدين العملات الرقمية المختلفة DASH Siacoin STEEM, Komodo, Litecoins فسوف تحتاج لبرنامج أو وحدات المعالجة المركزية أو معدات التعدين المتخصصة. ولكن مع عملة XRP, فالوضع مختلف.

خلافاً لمعظم العملات البديلة الموجودة في السوق، فإن عملة ال Ripple تم تعدينها بشكل مسبق. ولهذا السبب فإن هذه العملات ليست مدانة على نطاق واسع من قبل المؤسسات المالية كما هو الحال مع بيتكوين والعملات البديلة الاخرى. فلا يوجد جهاز لتعدين ال Ripple في الأسواق. ويمكن شراء هذه العملة المشفرة فقط من منصات التبادل ولا يمكن تعدينها.

محافظ ال Ripple

في هذه الأيام، يتدلل مستثمري العملات الرقيمة في الاختيار فيمكنهم الاختيار من مجموعة من المحافظ—وجميعها تقريباً تقدم أمان لا مثيل له. في الواقع، يعتمد أمان هذه المحافظ تماماً على المكان الذي يخزن فيه المستثمرون المفاتيح السرية لمحافظ التشفير الخاصة بهم.

1 – عند إنشاء محفظة يتم توليد مفتاح سري أيضاً.

2 – يستخدم هذا المفتاح للوصول إلى الأموال والعملات الموجودة في المحفظة.

3 – ومن الموصى به دائماً استخدام المحافظ التي تسمح للمستثمرين بامتلاك مفتاح سري فقط.

4 – على سبيل المثال، عندما يقوم المستثمرون بتخزين العملة المشفرة على منصة تبادل موجودة على الإنترنت، فيتم تخزين هذه المفاتيح على خوادمها الحية.

5 – في هذه الحالة، إذا تم قرصنة الخادم، فقد ينتهي الأمر بأن يفقد المستثمرين أموالهم.

لذلك ينبغي على المستثمرين لأول مرة أن يعتمدوا فقط على محافظ تسمح للمضاربين بامتلاك مفاتيح سرية.

وهناك شيء أخر بعد: لن تكون محافظ ال Ripple متاحة بالمجان. فخلافاً لمحفظة البيتكوين التي تسمح للمستثمرين باستخدامها حتى لو كان لديهم صفر ساتوشي، فإن محفظة ال Ripple ستتطلب من المستثمر أن يقوم بتخزين 20 XRP على الأقل ليتمكن من الحصول على عنوانها.

إذا كان المستثمر يمتلك 100 XRP في محفظته، فسيحتاج إلى 20 XRP على الأقل لحجز العنوان. وهذا الشرط يمكّن المستثمرين من امتلاك عنوان محفظة واحد فقط بدلاً من الحصول على عدد من العناوين. في النهاية، المضاربين بالعملات الرقمية يحتاجون إلى التأكد من اختيارهم فقط للمحفظة التي تستوفي متطلباتهم على أفضل وجه، لأن قراراً سيئاً بهذا الشأن سيكلف المستثمر 20 XRP قيّمة..

ripple_wallet

وهنا نذكر أفضل محافظ ال Ripple للمستثمرين ليختاروا منها.

المحفظة                   النوع

Binance                  محفظة على الإنترنت

Ledger Nano S        محفظة صلبة

CoinPayments        نظام دفع

Poloniex               منصة تبادل

Rippex                    محفظة سطح مكتب

شراء عملات XRP

يرتفع سوق العملات الرقمية مثل بيتكوين و Ethereum, Tether, Veritaseum  على نحو ثابت. فيتم تطوير المزيد والمزيد من العملات الرقمية بشكل مستمر ويتم إدخالها إلى الأسواق مدعين بأنها ستكون أسرع وأفضل لتسويات الدفع. وقد ازداد الاهتمام العالمي في فضاء التشفير وعزز القيمة السوقية الجماعية من حوالي 93.3 مليار دولار أمريكي في اغسطس من عام 2017 إلى ما يصل ل 600 مليار دولار في غضون ثلاثة أشهر ونصف فقط— أي بزيادة قدرها 543% !  

على الرغم من ارتفاع الأصول الرقمية الجديدة، فلا تزال عملات ال Ripple هي الأكثر قابلية للتطوير في سوق التشفير. ويعرف السوق بموثوقية هذه العملة وقابليتها للتطوير وسرعتها—وهذا ما يعزز بصدق الطلب على هذه العملة أينما يتم إدراجها.

على أي حال، عندما يتعلق الأمر بالحصول على هذه العملات، فإن المستثمرين لا يمكنهم تعدينها. وبدلاً من ذلك، يمكن شراء هذه العملات من عدد من منصات التبادل حول العالم. وفيما يلي بعض منصات التبادل الرائجة التي يمكنك شراء ال XRP منها.

  • Kraken
  • Bitstamp
  • CoinOne
  • Bitso
  • Korbit
  • Coincheck
  • Qryptos
  • Bitbank
  • Bitcoin Co. Ltd.
  • LiteBit
  • BTC Markets
  • Bitsane
  • Gatehub
  • co.id
  • IO
  • GMOCoin
  • pro

مع وجود العديد من منصات التبادل لتختار منها، فإن قيمة العملة الرقمية تتجه للارتفاع في المستقبل. وقد أدرجت عملة XRP هذه في 50 منصة تبادل، مما يعني أن منصة ال Ripple ستقوم بتطوير انترنت القيمة الخاصة بها في المستقبل القريب. باختصار، ستجعل هذه العملة الرقمية وشبكتها مفتوحة المصدر من تدفق الأموال عملية سلسة بقدر تدفق المعلومات.

ripple_3

XRP مقابل BTC

نذكر هنا الحقائق التي تبين لماذا XRP هي الشيء الكبير القادم في عالم العملات الرقمية عند مقارنتها ب BTC:

1 – تمتلك عملات XRP مزايا متنوعة أكثر من عملات BTC لأنها قد بنيت لمجموعة متنوعة من الغايات, في حين أن بيتكوين هي عملة رقمية مبنية على تكنولوجيا بلوكتشين.

2 – سريعة ورخيصة: يمكن معالجة معاملات XRP في أربع ثوان فقط لأنها أقل عدداً عند مقارنتها مع بيتكوين. وهذا على أية حال لديه مكافأة إضافية من رسوم المعاملات الاقتصادية. بالإضافة إلى أن سعر معاملات BTC كان في ازدياد في الآونة الأخيرة.

3 – التعدين وعدم التعدين: كل واحدة من عملات ال Ripple ال 100 مليار تم تعدينها بالفعل مسبقاً، لذلك فالتعدين غير ممكن في هذه الحالة على الإطلاق. ومع ذلك، ولتجنب الإغراق والتضخم، فيتم طرح بعض العملات في السوق كل شهر. وتختلف هذه العملة تماماً عن البيتكوين وغيرها من العملات الرقمية التقليدية التي يمكن تعدينها.

4 – القبول البنكي: أصبح نظام الدفع الإيكولوجي المفتوح المصدر هذا وعملته مقبولاً لدى العديد من البنوك في جميع أنحاء العالم وأعطى هذه القبول بطريقة ما الشرعية التي تحتاجها عملات Ripple الرقمية. ومن وجهة نظر مستثمر، فإن هذا التطور يمكن أن يكون مطمئناً تماماً. وعلى اي حال، فإن نفس التأكيد أو الشرعية للمستثمر لا توجد في أي مكان مع بيتكوين أو أي من العملات الرقمية الاخرى التي تفتقر إلى الجوانب الخاصة في هذه المسألة.

مستقبل ال Ripple

1 – يرتبط نجاح Ripple المستقبلي بالعدد الإجمالي للأشخاص الذين يستخدمون الشبكة ومدى فعالية عملات XRP في الواقع. ومن المهم أن نلاحظ أيضاً أن إمداد XRP الإجمالي من العملات يبلغ 100 مليار، حيث يمكن للمستثمرين توقع تعديل بسيط بالأسعار في الوقت المقبل.

2 – عادةً، تحتاج المدفوعات داخل الأسواق الناشئة إلى متداولين مختلفين للعملة وحتى إلى حسابات عملات محلية ممولة مسبقاً داخل الوجهة المقصودة. ويعني هذا وجود الكثير من رؤوس الأموال الخاملة والمحجوزة.

3 – يمكن للبنوك ومزودي خدمات الدفع الاخرى الاعتماد على عملة XRP لتمويل هذه المدفوعات في كل مرة دون الحاجة لأي وسيط. وستكون هذه العملية متاحة بالتأكيد بتكلفة تقل عن نصف التكاليف الحالية المتكبدة عن تحويل العملات.

4 – على أي حال، فالمنطقة المشفرة مجهولة لمزودي خدمات الدفع والبنوك ولهذا السبب فإنها ستستغرق بعض الوقت قبل أن تشهد العملات المشفرة اعتماداً واسعاً في المشهد البنكي. كما أنه بمجرد القيام باعتمادها على نطاق واسع، فهذا سيحل لقطاع المدفوعات بأكمله تريليونات الدولارات.

ripple_4

الفريق وراء Ripple

OpenCoin, هي الشركة التي تقف وراء بروتوكول ال Ripple, كانت قد تأسست من قبل جد مكاليب (الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا) و كريس لارسن (الرئيس التنفيذي). ويمتلك مكاليب خبرة غنية في العملات الرقمية حيث عمل في Mt. Gox—الشركة نفسها التي تتعامل مع حصة كبيرة من تداولات بيتكوين العالمية. أما لارسن فقد شارك سابقاً في تأسيس E-LOAN—شركة مالية موثوق بها على شبكة الانترنت. وجميع المطورين الآخرين العاملين على شبكة Ripple لديهم خبرة غنية في بيتكوين والتشفير.

ملاحظة: OpenCoin ليس لها علاقة ب OpenCoin.org التي تقوم بتطوير نظام نقد إلكتروني والتي ليس لها علاقة بالعملات الرقمية.

تلخيص ال Ripple

سيتم استخدام عملات XRP ضمن Ripple لجعل نظام الدفع الإيكولوجي المفتوح المصدر أكثر متانة. وبما أن عملات XRP سيتم استخدامها بشكل متكرر ضمن شبكة الدفع هذه، فإن السيولة سترتفع مع مرور الوقت. بالإضافة إلى أن مشروع عملة التشفير هذا هو واحد من عدد قليل من المنافسين المشروعين والصالحين للنظم المالية التقليدية، لأنه يمكنه أن يلعب دوراً رئيسياً في إدارة الطريقة التي تتحرك فيها الأموال. وعندما ينظر إلى مشروع العملة المشفرة المفتوح المصدر هذا من وجهة نظر الصناعة العالمية للمدفوعات، فإن آفاقه واعدة وتبشر بالخير.

ما رأيك في آفاق هذه العملة المشفرة؟ قم بمشاركة هذه الميزة وأفكارك حول هذه العملة الرقمية المزدهرة مع عشاق عملات التشفير الآخرين.

كن أول واحد لمعرفة المزيد عن عملات التشفير الجديدة. أرسل معلوماتك هنا!